آخر الأخبار

اختتام الدورة الأولى للمنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامة:إعلان عام 2015 عاما للتعاون العربي الأوروبي في البحث العلمي والتنمية المستدامة

انتهت مساء الأحد 22 ديسمبر 2013 فعاليات الدورة الأولى للمنتدى العربي للبحث العلمي ، الذي نظمته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ( الألكسو) بالعاصمة التونسية خلال الفترة من 20 -22 ديسمبر الجاري تحت شعار “للطليعة سنعود” برعاية الرئيس التونسي الدكتور محمد المنصف المرزوقي وإشراف الدكتور عبد الله حمد محارب المدير العام للألكسو والدكتور المنصف بن سالم وزير التعليم العالي في الحكومة التونسية وحضور الدكتور داكلان اكيران المدير التنفيذي لمؤسسة intelligence in science الأوروبية والدكتورة ماجدة زكي ممثلة الأمين العام لجامعة الدول العربية والأستاذ عادل بوراوي ممثل الأمين العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلم والثقافة (الإيسيسكو) وبمشاركة عديد المؤسسات والمراكز العلمية العربية مثل المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا ومدينة زويل واتحاد الجامعات العربية واتحاد مجالس البحث العلمي وغيرها من المؤسسات والمنظمات العربية المعنية بالبحث العلمية والتنمية المستدامة .

وقد ضمّ المنتدى العربي في دورته الأولى على مدار ثلاثة أيام جلسات متعددة وناقش عدة محاور منها الاتفاقيات ذات العلاقة بالبحث العلمي والتطوير والابتكار ، ودور الصناعات العربية في تطوير العلوم والبحث العلمي، وقضية تمويل التعليم الجامعي والبحث العلمي العربي، ومسألة إنشاء المجلس الأعلى للبحث العلمي والتقني والابتكار ،والمؤشرات الإنمائية للبحث والتطوير في البلدان العربية ، والنظر في التجارب العلمية العربية الناجحة ،و فكرة بعث شبكة للخبرات العربية في المهجر ، بالإضافة إلى البحث في أفضل السبل للنهوض باللغة العربية بهدف جعلها لغة العلم من جديد ومواكبة مستحدثات التكنولوجيا في جميع المجالات .

كما أن المنتدى احتوى على ورش عمل تدريبية مفتوحة للجميع شارك فيها عدد من الخبراء من جامعات ومنظمات عربية ودولية تركزت على استعراض الطرق المبتكرة لإدارة البيئة والموارد المالية في العالم العربي، ودعم الابتكارات وتوطين التكنولوجيا الحديثة لأغراض التنمية المستدامة في الوطن العربي، وبناء القدرات العلمية ، والمشاركة في منصة الاتصالات الفضائية الإفريقية الأوروبية، والمناخ وعلاقته بالإنسان والبيئة ، وبناء النظم الوطنية للابتكار في البلدان العربية ، ومناقشة موضوع محرك البحث العربي مفتوح المصدر ، مع دراسة شبكة البحوث الدلالية .

وقد أصدر المشاركون في المنتدى عدة توصيات في نهاية الجلسة الختامية التي أشرف عليها الدكتور محمد عبد الباري القدسي المدير العام المساعد للألكسو بحضور الدكتور أبو القاسم البدري مدير إدارة العلوم والبحث العلمي بالمنظمة و أعضاء اللجنة التحضيرية لهذا المنتدى.

وفي طليعة التوصيات قرر المشاركون اعتماد الفكرة التي طرحتها الألكسو بتنظيم المنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامة بصفة سنوية بالتداول بين الدول العربية الأعضاء.

كما قرّر المشاركون إعلان عام 2015 عاما للتعاون العربي الأوروبي في البحث العلمي والتنمية المستدامة وذلك إدراكا منهم لأهمية التقارب العربي الأوروبي في مجالات العلوم والبحث العلمي ، ولما يجمع بين هذين التجمّعين من روابط تاريخية وجغرافية وثقافية ولوجود العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك كقضايا المياه والبيئة والغذاء والطاقة ومكافحة الأمراض وغيرها .

وضمانا لتواصل هذا الحدث الهام وزيادة قدراته التأثيرية في جميع المعنيين بالبحث العلمي والتنمية المستدامة في الدول العربية قرر المشاركون إنشاء لجنة تسييرية تتألّف من الألكسو ومؤسسة ISC الأوروبية واتحاد الجامعات العربية واتحاد مجالس البحث العلمي العربية والمؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا وأعضاء من البرلمانات العربية وأعضاء من البرلمان الأوروبي، بالإضافة إلى أعضاء غير دائمين يتمثلون في عدة وزارات معنية بالبحث العلمي والتنمية المستدامة بالدولة التي ينعقد فيها المنتدى.

وشجّع المشاركون المبادرة التي ستنفّذها كل من الألكسو ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بجمهورية مصر العربية ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية بالمملكة العربية السعودية بخصوص تفعيل مساهمة المرأة العربية في مجالات البحث العلمي والابتكار مع الترحيب بالدعم المالي السنوي الذي وعدت به مؤسسة jinyang industrial الكورية الجنوبية ومنحها العضوية الشرفية الدائمة في اللجنة التسييرية .

ودعا المشاركون إلى استثمار البرنامج الأوروبي ” أفق 2020 ” وما يمكن أن يتوفّر من آليات لتقديم المساعدة للقيادات العلمية بالدول العربية ودعم تطوير التقدم العلمي العربي في إطار السياق العالمي وتوسيع دائرة التعاون في ضوء التحديات العالمية

وأقرّ الحاضرون في المنتدى اختيار الأستاذة سميرة إسلام ، شخصية للمنتدى للعام 2013، لتميّزها كامرأة عربية ولإسهاماتها الجليلة في خدمة العلوم والبحث العلمي والتعليم بصورة عامة، واختيار محمد مراياتي كخبير للمنتدى للعام 2013، لما قدمه من خبرات وأعمال جليلة في مجال العلوم والبحث العلمي ونقل مهاراته وخبراته للشباب العربي ، كما اختار الحاضرون الأستاذة الدكتورة تغريد عنبر كشخصية اللغة العربية للعام 2013 لما قدمته من إسهامات جليلة في مجال النهوض باللغة العربية للتوجه نحو مجتمع المعرفة .واعتبار كل هذه الشخصيات سفراء للمنتدى في الوطن العربي وفي العالم .

كما تقدم المشاركون بشكرهم الخالص للدكتور المعتز بالله السعيد ، الذي وهب مدوّنته اللغوية الكبيرة لخدمة اللغة العربية والمعالجة الآلية لها ، وتفويضه للألكسو باستخدام هذه المدوّنة وإتاحتها لجميع الباحثين والمعنيين باللغة العربية والشكر موصول لشركة سكر كنانة من جمهورية السودان ، لمساهمتها في إنجاح فعاليات هذا المنتدى واهتمامها بالبحث العلمي وتسخيره في خدمة التنمية المستدامة .وللدكتورة موزة الريّان ، رئيسة منظمة المجتمع العلمي العربي ،من دولة قطر ، لمشاركتها في إنجاح فعاليات المنتدى .

الملف الصحفي للمنتدى العربي للبحث العلمي 20-22 ديسمبر 2013

 صور المنتدى العربي للبحث العلمي والتنمية المستدامة

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى